منتدى تطوير صندوق أوبك OPEC 2024 'التعاون من أجل التأثير' يُعزز التنمية العادلة وزيادة التعاون

فيينا, 20 يونيو / حزيران 2024 /PRNewswire/ — يَستضيف صندوق أوبك للتنمية الدولية (صندوق أوبك OPEC Fund) منتدى التنمية الثالث في الثلاثاء 25 يونيو، 2024 في فيينا، النمسا مع التركيز على تقديم حلول لتحقيق التنمية المستدامة.

OPEC Fund Logo

يُشارك في منتدى التنمية وزير مالية المملكة العربية السعودية محمد الجدعان، ورئيس صندوق أوبك عبد الحميد آل خليفة، ورئيس سيراليون Julius Maada Wonie Bio، ورئيس المبادرة الرئاسية لسيراليون بشأن تغير المناخ، الطاقة المتجددة والأمن الغذائي Kandeh Yumkella، ونائب وزير المالية الصيني Liao Min، ونائب رئيس الوزراء ووزير الاقتصاد الوطني في كازاخستان، Nurlan Baibazarov، كمُتحدثين افتتاحيين.

وقال رئيس صندوق أوبك عبد الحميد آل خليفة: “نحن فخورون باجتماع شركائنا في التنمية من جميع أنحاء العالم وتوفير منصة للتعاون فيما بين بلدان الجنوب لمجتمع التنمية الدولي، إن هدفنا هو سد الفجوة بين الوعود والممارسات، وكُلي ثقة بأن منتدى صندوق أوبك للتنمية 2024 في عامه الثالث، سيحقق مرة أخرى نتائج قوية مع دعم مباشر للاقتصادات والمجتمعات ويدفع التقدم نحو مستقبل مستدام.”

وبعد الجلسة الافتتاحية، سيركز منتدى صندوق أوبك للتنمية 2024 على ثلاثة محاور رئيسية: تعزيز القدرات المؤسسية، وتسريع الاستثمار في البنية التحتية الذكية، وتطوير رأس المال البشري. وتهدف مناقشات المنتدى ونتائجه إلى تسريع التقدم نحو تحقيق أجندة التنمية المستدامة العالمية ومعالجة القضايا العالمية المُلحة مثل تغير المناخ والأمن الغذائي.

ومن بين المتحدثين المؤكدين في منتدى التنمية وزير الدولة للمالية في سريلانكا، Shehan Semasinghe، ووزيرة التخطيط والتعاون الدولي الأردنية، زينة زيد طوقان، ووزير المالية في طاجيكستان، فايز الدين قاهرزودا، ونائب وزير المالية في أرمينيا Eduard Hakobyan، ورئيس البنك الإسلامي للتنمية (IsDB) محمد سليمان الجاسر، ورئيس الصندوق الدولي للتنمية الزراعية (IFAD)  Alvario Lari، والمديرة التنفيذية لبرنامج الأغذية العالمي (WFP) Cindy McCain، والرئيسة التنفيذية للشراكة العالمية للتعليم (GPE) Laura Frigenti، والمدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية (IAEA) Rafael Grossi.

وقبل يوم واحد من انعقاد منتدى التنمية، في الرابع والعشرين من يونيو، يستضيف صندوق أوبك أيضًا فعالية أخرى للاحتفال بالذكرى السنوية الخامسة والعشرين لعمليات صندوق أوبك في القطاع الخاص، ومن خلال ما يزيد عن 600 مشروع تبلغ التزاماتها الإجمالية أكثر من 10.5 مليار دولار أمريكي حتى الآن، وقد ساهمت عملياتها في القطاع الخاص بشكل مباشر في التأثير الإنمائي لصندوق أوبك في أكثر من 70 دولة حول العالم. وقال رئيس صندوق أوبك OPEC آل خليفة: “إن القطاع الخاص يقود النمو الاقتصادي وخَلق فرص العمل وتوليد الثروة، لقد كان التوسع في عمليات القطاع الخاص قبل ربع قرن بمثابة لحظة فارقة بالنسبة لصندوق أوبك وعزز تأثيرنا التنموي بشكل كبير منذ ذلك الحين.”

تجمع فعالية القطاع الخاص شركاء التنمية من جميع أنحاء العالم وتتضمن مناقشة مائدة مستديرة حول “القطاع الخاص: تشكيل مستقبل تمويل التنمية”، وستُلقي وزيرة التعاون الدولي المصرية رانيا المشاط الكلمة الرئيسية في الفعالية، وسيكون المتحدثون المؤكدون خلال الفعالية: نائب رئيس صندوق أوبك للقطاع الخاص، طارق النصار، ونائب الرئيس الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى وتركيا وأفغانستان وباكستان، ومؤسسة التمويل الدولية (IFC) Hela Cheikhrouhou، والرئيس التنفيذي لشركة ACWA Power السيد Marco Arcelli، والرئيس التنفيذي لبنك ستاندرد تشارترد في المملكة المتحدة والرئيس الإقليمي لتغطية العملاء في المملكة المتحدة وتركيا، سيف مالك، ورئيس المجموعة والمدير العام لبنك التجارة والتنمية Admassu Tadesse، والمدير العام لعمليات القطاع الخاص ببنك التنمية الآسيوي، Suzanne Gaboury والرئيس التنفيذي للاستراتيجية IDB Invest السيد Luiz Gabriel Todt de Azevedo، وسيدير المائدة المستديرة عضو مجلس الإدارة والمدير التنفيذي للخدمات المالية لمؤسسة التمويل الأفريقية Sanjeev Gupta.

للحصول على قائمة كاملة بالمتحدثين والبرنامج التفصيلي لمنتدى تنمية صندوق أوبك 2024 والفعاليات الأخرى، يرجى زيارة الموقع الرسمي.website

نبذة عن صندوق أوبك OPEC

صندوق أوبك للتنمية الدولية (OPEC Fund) هو المؤسسة الإنمائية الوحيدة المفوّضة عالميًا لتقديم التمويل من الدول الأعضاء فيها إلى الدول غير الأعضاء، وتعمل المؤسسة بالتعاون مع شركائها من الدول النامية ومجتمع التنمية الدولي لتحفيز النمو الاقتصادي والتقدّم الاجتماعي في الدول ذات الدخل المنخفض والمتوسط في جميع أنحاء العالم، وقد تأسّس الصندوق بواسطة الدول الأعضاء في منظمة الدول المصدّرة للبترول (أوبك) في عام 1976 بغرض تحقيق هدف متميّز وهو: تعزيز جهود التنمية، وتطوير المجتمعات، وتمكين الشعوب، وذلك من خلال التركيز على تمويل المشروعات التي تلبّي الاحتياجات الأساسية مثل الغذاء والطاقة والبنية التحتية والتوظيف خاصّة فيما يتعلق بالمؤسسات (الصغيرة والمتوسطة ومتناهية الصغيرة)، والمياه النظيفة والصرف الصحي، والرعاية الصحية والتعليم، وقد خصّص صندوق أوبك حتى الآن نحو 27 مليار دولار أمريكي لدعم مشروعات التنمية في أكثر من 125 دولة، وتقدّر التكلفة الإجمالية لهذه المشروعات أكثر من 200 مليار دولار أمريكي. وحصل صندوق أوبك للتنمية الدولية على تصنيف فوق الممتاز AA+/ توقعات مستقرة من قبل مؤسسة Fitch للتصنيف المالي وتصنيف ممتاز AA+/ توقعات إيجابية من قبل وكالة S&P. وتتمثل رؤية الصندوق في المساهمة في إيجاد عالم تكون فيه التنمية المستدامة واقعًا يعيشه الجميع دون استثناء.

الشعار: https://mma.prnewswire.com/media/1899865/OPEC_Fund_Logo.jpg

للتواصل الإعلامي:

Basak Pamir
+43151564174
b.pamir@opecfund.org

Cision View original content:https://www.prnewswire.com/ae/ar/news-releases/u0645u0646u062Au062Fu0649u002Du062Au0637u0648u064Au0631u002Du0635u0646u062Fu0648u0642u002Du0623u0648u0628u0643u002Du006Fu0070u0065u0063u002D-302178023.html